طلب استشارة

يقدم مركز شيبا الطبي رعاية طبية مبتكرة وشخصية لكل مريض من جميع أنحاء العالم. نحن أكبر مستشفى في الشرق الأوسط تكرس جهودها لتوفير الطب المتطور للجميع. نرحب بجميع الحالات ، بما في ذلك أندرها وأصعبها. تتعاون فرقنا الطبية لتقديم أفضل النتائج الصحية الممكنة. من استفسارك الأولي من خلال رعاية المتابعة طويلة الأمد ، نحن هنا من أجلك. اختر الخدمة المناسبة لك
بحث

دراسة شيبا: السمنة في سن المراهقة تزيد من خطر الإصابة بمرض السكري

السمنة

تعتبر السمنة أحد عوامل الخطر المعروفة لمرض السكري من النوع الثاني، ولكن وفقًا لدراسة شاملة جديدة أجرتها شيبا، فإنها تساهم أيضًا في الإصابة بمرض السكري من النوع الأول الأقل شيوعًا.

قام باحثو شيبا بجمع بيانات صحية عما يقرب من 1.5 مليون شاب في عمر 17 عامًا (58% ذكور، 42% إناث) ممن خضعوا لتقييمات طبية قبل بدء الخدمة العسكرية الإسرائيلية في عام 1996، ثم تابعوا تاريخهم الصحي حتى عام 2016. وفي الدراسة، لم يظهر أي من الأشخاص أي خلل في مستويات السكر في الدم، ولكن على مدى السنوات التالية، لوحظت 777 حالة من مرض السكري من النوع الأول.

وعلى مدار متابعة متوسطة دامت حوالي 11 عامًا، قام الباحثون بتقسيم حالات الإصابة بمرض السكري من النوع الأول حسب مؤشرات كتلة الجسم المختلفة بين الأشخاص (مؤشر كتلة الجسم، أو مؤشر كتلة الجسم، هو المعيار الذي يتم من خلاله قياس الوزن الزائد والسمنة).

وجد الباحثون أنه كلما ارتفع مؤشر كتلة الجسم بين مجموعة من الأشخاص، زاد احتمال إصابتهم بمرض السكري من النوع الأول. إن فكرة وجود علاقة ضئيلة أو معدومة بين مرض السكري من النوع الأول والسمنة كانت بالفعل موضع تساؤل.

وهذا يثير السؤال – لماذا؟ عرضت مقالة منفصلة عدة فرضيات بناءً على تخمينات الباحثين: الأول، هناك مادتان كيميائيتان في الجسم – الأديبوكينات والسيتوكينات – والتي من المعروف أنها مرتبطة بالسمنة، ويبدو أنها مرتبطة أيضًا بالالتهاب، والالتهاب هو عامل مساهم في الإصابة بمرض السكري.

أما الاحتمال الآخر فيستند إلى أدلة تشير إلى أن الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة لديهم خطر أكبر للإصابة بالتعبير عن الأجسام المضادة للجزيرة، وهي حالة يبدو أنها مرتبطة بمرض السكري من النوع الأول. وتشمل العوامل الأخرى نقص فيتامين د، المرتبط بالسمنة، واتباع نظام غذائي غني بالدهون، وتكوين الميكروبيوم المعدي المعوي، المعروف أيضًا باسم ميكروبات الأمعاء.

وأخيرًا، هناك “فرضية التسريع”، التي تشير إلى أن كلا من مرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني هما في الواقع نفس الاضطراب، والذي يعززه موت خلايا بيتا (موت الخلايا التي تنتج الأنسولين)، والمناعة الذاتية لخلايا بيتا، ومرض السكري. ومقاومة الأنسولين؛ نظرًا لأن مقاومة الأنسولين تنتج عن زيادة الوزن ودهون البطن ونمط الحياة غير النشط، فمن المحتمل أن تكون السمنة عاملاً مساهمًا في الإصابة بمرض السكري من النوع الأول.

بمعنى آخر، يبدو أن نمط الحياة يلعب بالفعل دورًا مهمًا وفقًا للدراسة، وكما يقول الدكتور جلعاد تويج، أحد مؤلفي الدراسة: “بالنسبة للأشخاص الذين قد يكون لديهم خطر كبير للإصابة بمرض السكري من النوع الأول، فإن هذه النتائج تؤكد على أهمية الحفاظ على وزن صحي”.

أطلب إستشارة من منسق طبي

ارتباط
الذكاء الاصطناعي
أخبار يونيو 03.
ARC ينضم إلى TRAIN| قادة الذكاء الاصطناعي يتحدون لتحسين الرعاية الصحية
أُعلن مؤخرًا أن ذراع الابتكار في مركز شيبا، مركز الابتكار ARC، يشارك في شبكة الذكاء الاصطناعي الموثوق والمسؤول (TRAIN). نظرًا للتأثير الكبير الذي يحدثه الذكاء…
أقرأ المزيد
مكان للشفاء
تصميم من أجل الصحة| مكان للشفاء لرعاية الأطفال
في مستشفى إدموند وليلي سافرا للأطفال في شيبا، يظل توفير الراحة للمرضى الصغار وإعدادهم للإجراءات الطبية جزءًا لا يتجزأ من رعايتهم. إن الطبيعة الهائلة لأجهزة…
أقرأ المزيد
زرع نخاع العظم
أخبار مايو 28.
بروفيسور ناجلر يشارك في الذكرى الـ50 لجمعية زرع نخاع العظم الأوروبية
في الشهر الماضي، تمت دعوة البروفيسور أرنون ناجلر، رئيس مركز أمراض الدم والأورام في مركز شيبا الطبي، للمشاركة في الاجتماع السنوي الخمسين لجمعية زرع نخاع…
أقرأ المزيد